انضم إلى صفحة أراضينا على الفيسبوك
لمتابعة أحدث المقالات و تبادل الخبرات فى مجال الزراعة و الإنتاج الحيوانى و الثروة السمكية
للانضمام، اضغط على زرأعجبنى أو Like
خريطة البوابة المعلوماتية موقع خاص لكل مشترك فى كنانة أونلاين مشاركات القراء قاموس متعدد اللغات
      مشروعات صغيرة الزراعة و الإنتاج الحيوانى مهارات و صناعات صحة الأسرة ثقافة عامة و معلومات  
موقعك من كنانة : الزراعة و الإنتاج الحيوانى >> الثروة السمكية >> أنواع الأسماك في البحر الأحمر >> قناديل البحر jelly fish
   إعلانات مبوبة جديد
مشاركات القراء
الموقع الشخصى
قائمة الأعضاء
ابحث فى كنانة
المحتوى
مشروعات صغيرة
الزراعة و الإنتاج الحيوانى
الإتجاهات الحديثة في تسميد المحاصيل الزيتية
المحاصيل
الإنتاج الحيوانى
الخضروات
الفاكهة
نباتات زينة وتشجير
الأعشاب و المحاصيل الزيتية
مكافحة الآفات
النحل
نشرات عامة
التصنيع الزراعى
تصنيع و إنتاج الأعلاف
الثروة السمكية

صحة وإرشادات طبية
صناعات ومهارات
ثقافة عامة ومعلومات
قناديل البحر jelly fish
الرجوع إلى: أنواع الأسماك في البحر الأحمر

قنديل البحر
تنتمي هذه الحيوانات إلى شعبة الجوفمعويات فهي حيوانات جيلاتينية هلامية بسيطة التكوين لها عضلات وأعصاب تكون أنسجة خاصة، حيث تتصل الأنسجة العصبية الحساسة بأنسجة عضلية قوية تنقبض فتجعل الحيوان يمسك بالغذاء وتنبسط العضلات للتخلص من المواد غير القابلة للهضم. وجسمها عبارة عن تجويف هلامي تحيط به لوامس تحمل في أطرافها السم الذي تخدر به فريستها، وقناديل البحر تسبح في الماء ولها أذرع ولها عيون بدائية لا تفرق بين النور والظلام، تتوزع على شكل نقاط تحيط بأسفل الجسم.

تولد قناديل البحر من خلال فم الأم، وتكون في شكل كتل صغيرة من خلايا ذات أذناب سوطية تتحول وهى تسبح إلى نماذج مصغرة من آبائها ثم يزداد حجمها إلى أن يكتمل نموها، وفي بعض الأنواع تلتصق كتل الخلايا هذه بقاع البحر، وتنمو أكثر شبها في مظهرها بالنبات فينمو لها ساق تحمل ما يبدو أنه زهرة بديعة المنظر أوراقها هي الأذرع ومركز الزهرة هو الفم، ويوجد بداخل الأذرع حويصلات عديدة صغيرة كمثرية الشكل مملئة بالسم وفى كل منها خيط دقيق أجوف ملتف مثل اللولب، فإذا ما لامست هذه الأذرع حيوانا فان هذه الخيوط تنطلق بقوة وبسرعة وفي نفس الوقت يسيل السم خلال الخيوط إلى داخل جسم الفريسة.

قنديل بحر مضيء

وتسبح قناديل البحر بحركة تشبه عملية فتح المظلة وإغلاقها وتوجد بها أربع مناطق تشبه أضلاع المظلة عبارة عن أنابيب جوفاء تصل عن طريقها العصارات الغذائية إلى حافة المظلة. وبعض قناديل البحر تتوهج ليلاً، ومن هنا جاء اسم "قنديل البحر"، ويوجد منها نوع يطفو على سطح الماء بواسطة مثانة هوائية زاهية اللون يملؤها الغاز، ويبدو كأن الريح تدفعه هنا وهناك وهذا النوع يعرف باسم "البارجة البرتغالية" تتدلى منه مجموعة كثيفة متشابكة من أذرع شبيهة بالشرائط طولها عدة أقدام، وهذا النوع من أخطر الأنواع على الإنسان لشدة سمومه التي تؤدي إلى الشلل وأحيانا الوفاة.

وتعتبر قناديل البحر الغذاء المفضل لبعض الكائنات البحرية وعلى الأخص السلاحف البحرية وبعض أنواع الأسماك.


اضغط هنا للمزيد من المعلومات »


مهتم بالصور الفوتوغرافية، ادخل هنا!
 هذا الموقع برعاية
الصفحة الرئيسية | عن كنانة | أسئلة متكررة | خريطة الموقع | اتصل بنا
كنانة أونلاين - الصندوق المصرى لتكنولوجيا المعلومات و الاتصالات © 2006