انضم إلى صفحة يوم جديد على الفيسبوك
لمتابعة أحدث المقالات و تبادل الآراء و الأخبار
للانضمام، اضغط على زرأعجبنى أو Like
خريطة البوابة المعلوماتية موقع خاص لكل مشترك فى كنانة أونلاين مشاركات القراء قاموس متعدد اللغات
      مشروعات صغيرة الزراعة و الإنتاج الحيوانى مهارات و صناعات صحة الأسرة ثقافة عامة و معلومات  
موقعك من كنانة : ثقافة عامة ومعلومات >> اعرف بلدك >> العادات والتقاليد المصرية >> الختان .. وسط العادات المصرية
   إعلانات مبوبة جديد
مشاركات القراء
الموقع الشخصى
قائمة الأعضاء
ابحث فى كنانة
العادات والتقاليد المصرية
عادات الزواج لم تتغير منذ عهد الفراعنة
الفرح المصري .. شكله إيه انهارده ؟؟
المآتم المصرية
الختان .. وسط العادات المصرية
المولد النبوي الشريف
رمضان في مصر .. حكاية لها العجب !!
جانا العيد
موسم الحج .. عيد الأضحى .. وتنفيذ أوامر المولي سبحانه
عيد الميلاد .. شكله إيه في مصر ؟؟؟
سبوع المولود
عادات وتقاليد شيعية دخلت علي المصريين
واحة سيوة .. حكاية لها العجب !!
أهــل النـوبـة .. تراث شعبي عريق
أهل البدو في سيناء
العادات والتقاليد المصرية / الختان .. وسط العادات المصرية
الرجوع إلى: العادات والتقاليد المصرية
الشركة المتحدة للبرمجيات - إعداد / سهير عثمان

ختان الذكور أو ما يعرف بالطهور كان يتم في الحقبة الأخيرة عن طريق أحد أطباء المستشفيات ولكن ظاهرة إقامة حفل الطهور عادت لتطفو إلى السطح في الحواري المصرية والقرى ، واستعاض الأهل مرة أخرى بحلاق الصحة والتومرجي للقيام بعملية الختان بدلا من الطبيب .

وهذا الأمر لا يختلف من قرية إلي أخرى أو حتى من محافظة لأخرى ، لأن النتيجة في النهاية واحدة ، وهي إجراء عملية الختان للطفل أو حتى الطفلة ، فالأسر تتباهي بإقامة مثل هذه الحفلات لأبنائها خصوصا أنهم يعتقدون أن الطفل حتى لو كان عمره عاما واحدا ، قد أصبح علي مشارف الرجولة ، والبنت تكون قد وصلت لمرحلة الأنوثة التي يجب أن تختفي فيها عن الأنظار انتظارا للعريس الهمام الذي يخطفها علي حصانه الأبيض !!!

ويقول أحد المصريين البسطاء " أقمت حفل طهور لابني ولم أتكلف مليما واحدا فقد ذهبت به في بادئ الأمر إلى الطبيب ولكنه طلب مني مبلغ 700 جنيه، ولم أتمكن من تدبير المبلغ ، فاضطررت إلى إقامة سرادق في الحارة واستدعيت أحد التومرجية الذي تقاضى مني 50 جنيها فقط ، وقام بعملية الختان .

ومن خلال هذا الحفل استطعت أن اجمع مبلغ أربعة آلاف جنيه نقطة من الحبايب والجيران، هذا المبلغ استطعت أن أسدد به ديوني وهو بمثابة قرض ومساعدة وسأقوم برده لكل من يقوم بعمل حفل طهور لولده فكله سلف ودين ".

ويبدو أن هذا هو تفكير المصريين البسطاء ، فهذه أفضل عاداتهم ، يجاملون بعضهم ، ويقفون بجانب بعضهم البعض في أوقات الفرح والحزن علي السواء .


اضغط هنا للمزيد من المعلومات »


مهتم بالصور الفوتوغرافية، ادخل هنا!
 هذا الموقع برعاية
الصفحة الرئيسية | عن كنانة | أسئلة متكررة | خريطة الموقع | اتصل بنا
كنانة أونلاين - الصندوق المصرى لتكنولوجيا المعلومات و الاتصالات © 2006