انضم إلى صفحة أراضينا على الفيسبوك
لمتابعة أحدث المقالات و تبادل الخبرات فى مجال الزراعة و الإنتاج الحيوانى و الثروة السمكية
للانضمام، اضغط على زرأعجبنى أو Like
خريطة البوابة المعلوماتية موقع خاص لكل مشترك فى كنانة أونلاين مشاركات القراء قاموس متعدد اللغات
      مشروعات صغيرة الزراعة و الإنتاج الحيوانى مهارات و صناعات صحة الأسرة ثقافة عامة و معلومات  
موقعك من كنانة : الزراعة و الإنتاج الحيوانى >> الإنتاج الحيوانى >> تربية النعام >> تربيـة النعام
   إعلانات مبوبة جديد
مشاركات القراء
الموقع الشخصى
قائمة الأعضاء
ابحث فى كنانة
تربية النعام
مقدمة
الشكل العام للنعام
إختيار طريقة تكوين القطيع
رعاية النعام
تربيـة النعام
إنتـاج البيض
جمع وتخزين البيض
تفريـخ البيـض
فساد البيض أثناء التفريخ
التطور الجنينى
المفرخات وحجرة التفريخ
التغذية
الرعاية الصحية للنعام
سؤال وجواب
تربية النعام / تربيـة النعام
الرجوع إلى: تربية النعام

تبلغ إناث النعام جنسياً عند عمر 2 - 3 سنوات بينما تبلغ الذكور فى عمر أكبر وعموماً فإن أفضل موسم للإنتاج هو إبتداء من شهر مارس إلى آخر أكتوبر ، ويعد طول النهار ومدة التعرض للضوء هى العامل المحدد لبداية موسم التربية فى المناطق البيئية المختلفة .

وفى بداية الموسم فإن الذكور تظهر لوناً محمراً محدداً فى قصبة الرجل والمنقار وحافة العينين ويعد مدى استمرار هذا المظهر مرتبط مع درجة النضج والمقدرة الجنسية فى الذكور وبالتالى على مدى الخصوبة فى البيض ، وغالباً فإن الذكور تملأ البلعوم بالهواء حتى تبدو أعناقها كما لو كانت بالون منتفخ مملوء بالهواء ، وتقوم الذكور بإصدار صوت رتيب مميز ، وعندما تكون التربية فى أعداد كبيرة فإنه سرعان ما يتم تكوين أزواج أو مجموعات أو أسر من بين أفراد القطيع بصفة تلقائية .

وتقوم الذكور بعمل رقصة خاصة أمام الإناث لجذب الانتباه ويمكن للذكر الواحد التزاوج مع عدد من الإناث ولكن لو كان عدد الإناث بالنسبة للذكر الواحد كبير فإنه تكون هناك مخاطرة فى الحصول على معدل إخصاب أقل ، والنسبة الجنسية المثالية عند تربية الطيور فى أحواش صغيرة منفصلة هى ذكر واحد لعدد ثلاث إناث وعند زيادة نسبة الذكور عن ذلك فإن الذكور تقضى وقتاً أطول فى القتال والتناحر فيما بينها .

وقبل بدء موسم الإنتاج يجب أن يتم تجريف أرضية الأحواش للتخلص من الميكروبات والآفات حتى لاتنتقل الأمراض عن طريق هذه الميكروبات إلى البيض وعند وجود أماكن متوفرة فإنه يمكن استخدام نصف عدد الحظائر أو الأحواش فقط ثم تتبادل الواحدة مع الأخرى مما يتيح وقتاً كافياً لنظافة الأحواش الغير مستخدمة وإعادة تجهيزها واستخدامها . . . وهكذا .

وبمجرد تكوين مجموعات التربية فإن كل ذكر يقوم بانتقاء وتخصيص منطقة نفوذ خاصة به وبأسرته ويقوم بعمل عش خاص بالحفر فى الأرض وتكوين حفرة عمقه 15 - 20 سم وقطرها 1 - 2 متر وبعد عمل الحفرة أو العش يقوم بتجميع القش وعمل مظلة على شكل مثلث فوق العش للاحتفاظ بالبيض جافاً وخاصة فى المناطق الممطرة ، ويصبح الذكر أكثر عدوانية خلال موسم الإنتاج ويقوم بحراسة الأنثى والعش ومنطقة نفوذه بالكامل ، وخلال موسم الإنتاج الأول تقوم الأنثى بوضع 10 – 30 بيضة تزيد إلى 40 - 70 بيضة فى المواسم التالية ، ويتم وضع البيض فى سلاسل كل2 - 3 أيام حتى يصل عدد البيض فى العش إلى 20 بيضة ثم تأخذ فترة راحة قبل أن تستأنف سلسلة وضع بيض أخرى ، وفى القطعان الجيدة والتى تلقى رعاية جيدة فإن نسبة الإخصاب قد تصل إلى90 % ويكون البيض الموضوع فى أول وفى آخر الموسم أقل فى نسبة الإخصاب عن باقى البيض ، ويقوم كلاً من الذكر والأنثى بالرقاد على البيض فى العش ، وفى القطعان التى تلقي رعاية وعناية جيدة فإنه يمكن أن يظل القطيع منتجاً لمدة 25 - 30 سنة مما يعنى أنه يمكن اعتبار تربية النعام من الإستثمارات طويلة المدى .

ويوصى بفصل الجنسين عن بعضهما لمدة شهرين قبل موسم الإنتاج لأن ذلك يؤدى إلى تحسين الأداء للأفراد عند بدء موسم الإنتاج


اضغط هنا للمزيد من المعلومات »


مهتم بالصور الفوتوغرافية، ادخل هنا!
 هذا الموقع برعاية
الصفحة الرئيسية | عن كنانة | أسئلة متكررة | خريطة الموقع | اتصل بنا
كنانة أونلاين - الصندوق المصرى لتكنولوجيا المعلومات و الاتصالات © 2006