خريطة البوابة المعلوماتية موقع خاص لكل مشترك فى كنانة أونلاين مشاركات القراء قاموس متعدد اللغات
      مشروعات صغيرة الزراعة و الإنتاج الحيوانى مهارات و صناعات صحة الأسرة ثقافة عامة و معلومات  

بقلم: nemo7a
المصدر: الكوبرا
بتاريخ: 22 إبريل 2007
تقييم:

الكوبرا

الكوبرا أفعى من مجموعة الثعابين السامة. وأفعى الكوبرا نشيطة جدًا، وإذا استثيرت حركت ضلوع رقبتها فتبدو مسطحة. وهذه الحركة تجعلها تبدو وكأن لرأسها غطاء. وفي معظم الثعابين تبدو ضلوع الرقبة أقصر من ضلوع الظهر البعيدة، لكن الكوبرا تبدو ضلوع رقبتها أكثر طولاً. وهذه الضلوع مستقيمة الشكل تقريباً، وليست منحنية كضلوع الجسم.

وللكوبرا طريقتان في استخدام سمها القاتل. البعض منها ينهش ضحاياه بأنيابه السامة الموجودة في مقدمة الفك العلوي. وبعضها الآخر يقوم بنفث السم في عين ضحيته. في هذه الأنواع تتخذ الأنياب شكلاً يتيح لها نفث السم للأمام عندما تعود الكوبرا برأسها للوراء. ويتم نفث السم بهذه الطريقة الفعالة عند نوعين من الكوبرا الإفريقية، ونوع آخر في شرق الهند. ولايصيب السم المنفوث الإنسان بالأذى إلا في حالة دخوله العينين. إذ يسبب تهيجًا شديدًا، وقد يؤدي إلى فقد الإبصار، مالم تُغسل العينان فورا. وقد يُسبِّب النهش موت الإنسان خلال ساعات قليلة.

يبلغ طول الكوبرا الهندية المكتملة النمو نحو مترين، وقطرها نحو 15سم. ويتدرج لونها من المائل للاصفرار إلى البني القاتم. وفي مؤخرة غطاء رأسها علامة تشبه النظارة، لذلك تسمى أحياناً بالكوبرا ذات النظارة.

تأكل معظم أفاعي الكوبرا أنواعًا كثيرة من الحيوانات مثل الضفادع والأسماك والطيور وأنواعًا عدة من الثدييات الصغيرة. يعد حيوان النمس الصغير عدوًا خطيرًا للكوبرا. فهو سريع جداً، يهاجم الأفعى ويقتلها عادة. انظر:.

تعيش أفاعي الكوبرا في إفريقيا، وجنوب آسيا، وجزر الهند الشرقية بما فيها جزر الفلبين. تُعتبر أفعى الكوبرا الملك التي تعيش في جنوب شرقي آسيا، أكبر أنواع الكوبرا، كما أنها أطول الثعابين السامة المعروفة في العالم، إذ يبلغ طولها 5,5م ولها غطاء رأس ضيق. ومعظم أفاعي الكوبرا الملك تجفل من الناس، ولاتهاجمهم إلا عند مباغتتها، وهي تحرس بيضها. وجل فرائس أفاعي الكوبرا الملك من الثعابين الأخرى.

توجد الكوبرا في أماكن مختلفة، وقد تتسلل إلى البيوت، وليست الكوبرا بالخطورة الشائعة عنها، ويرجع ذلك إلى طريقتها في الهجوم. فالكوبرا ـ على عكس الأفعى الجرسية وغيرها من الأفاعي السامة ـ تستعد للمعركة برفع مقدمة جسدها دون أن تثنيه مثل حرف S. وبهذا يستطيع خصمها أن يقدّر جيدًا مدى الضربة الأمامية. ولايجد الإنسان صعوبة في قتل كوبرا تتراجع أمامه بالتلويح بعصا مستقيمة. ولاتستطيع أنياب الكوبرا نفث السم بنفس دقة أنياب الأفاعي السامة. وأنياب الكوبرا قصيرة، ولاتستطيع أن تنثني إلى الخلف، إلا أن الكوبرا تمضغ ما تقتنصه غالباً. وهذه العادة تساعدها على حقن السم في ضحيتها.

يلجأ السحرة والحواة في الهند عادة إلى استخدام الكوبرا لغطاء رأسها الغريب ولعادتها في التقهقر إلى الخلف منتصبة. ويدَّعي الحواة أنهم يسحرون الثعابين بالموسيقى، إلا أن الثعابين لاتسمع سوى قدر ضئيل من الأصوات، ولاتستطيع سماع الموسيقى. ويظن بعضهم أن الكوبرا مسحورة عندما يرونها تتخذ وضع التأهب والحذر. وهو ما قد تفعله دون موسيقى.





قراءة
 هذا الموقع برعاية
الصفحة الرئيسية | عن كنانة | أسئلة متكررة | خريطة الموقع | اتصل بنا
كنانة أونلاين - الصندوق المصرى لتكنولوجيا المعلومات و الاتصالات © 2006